أطعمة وأعشاب صديقة لجهاز المناعة

أطعمة وأعشاب صديقة لجهاز المناعة


ينصح الأطباء بتناول بعض الأعشاب، والأطعمة الطبيعية من فواكه وخضروات، لأهميتها للصحة العامة لجسم الإنسان بشكل عام، ولجهاز المناعة بشكل خاص. إليكِ أهم هذه الأعشاب والأطعمة، وحاولي أن يحتويها طعامك اليومي قدر الإمكان.

الزنجبيل

ينصح الأطباء بتناوله على شكل شرائح طازجة بالحساء، أو على شكل مشروب دافيء. فهو موسع للأوردة والشرايين، ويخفض الكوليسترول. كما أنه منبه للدورة الدموية ومضاد للغثيان، والإلتهابات ومضاد للمغص.

الثوم

الثوم يقاوم الكثير من الأمراض، وهو بمثابة مضاد حيوي قوي. يعالج الثوم أمراض البرد والعدوى البكتيرية والفيروسية. وهو من مضادات الأكسدة الرائعة، والنافعة للجهاز المناعي، ولعلاج السرطان. حيث يحتوي على السيلينيوم. كما يحتوي الثوم على الليسين والأحماض الأمينية، والأيودين والكبريت ومعادن أخرى.

الليمون

يحمي من العديد من الأمراض، وهو بمثابة (صيدلية) كاملة بالمنزل. مضاد للعدوى ومضاد للإلتهابات، و مضاد للدهون، ومضاد للهيستامين. والليمون مقاوم للبكتيريا والفيروسات، لاحتوائه على حمض الستريك. مفيد في علاج البرد والأنفلونزا والالتهابات والحمى. كما يفيد في علاج كثير من الأمراض الجلدية.

البرتقال

هو من أجمل الفواكه وأروعها. يحتوي على فيتامين سي ، وهو من الفيتامينات الهامة التي تذوب بالماء. وله أهمية في نمو الأنسجة، والتئام الجروح، وتقوية العظام، وعلاج الجروح والأوعية الدموية. كما يقاوم البرد والأنفلونزا. وهو من أهم مضادات الأكسدة، التي تحمي الجسم من التلف. وفيتامين (سي) يعيد للجسم حيويته، ويعالج البشرة والجلد.

كما يحتوي أيضًا البرتقال على ( الكولاجين) الذي يحفظ شباب البشرة. لذلك فهو يدخل في تركيب كريمات حماية البشرة من الشيخوخة.

 

الوقاية خير من العلاج

-الليمون والبرتقال كعصير طازج غير مُحلى يعتبر من أعلى العصائر من حيث الفوائد الصحية للجسم.

-الزنجبيل والليمون أيضًا يعتبر مشروبًا نافعًا، ينقي الصدر من الإلتهابات والبلغم.