استخدام الهواتف الذكية بإفراط يحد من قدرتنا على تذكر التفاصيل

استخدام الهواتف الذكية بإفراط يحد من قدرتنا على تذكر التفاصيل


حذرت دراسة بريطانية حديثة من أن الإفراط في استخدام الهواتف الذكية تمنع الأشخاص من تذكر التفاصيل. وقالت عالِمة الأعصاب البارزة، سوزان غرينفيلد، إن الاستخدام المتزايد للتكنولوجيا يحد من احتياج الأجيال الحالية لحل المشكلات وتراكم المعرفة.

وأضافت سوزان، وهي زميلة أبحاث في كلية لينكولن التابعة لجامعة أكسفورد، أن تذكر الأسماء والتواريخ لم يعد أمراً ضرورياً لأنها باتت متاحة بمجرد الضغط على أزرار الهاتف.

وتابعت سوزان قولها إن الدماغ البشري يمتلك سياسة “إما أن تستخدمه أو أن تتركه”، وهو ما يعني أن قدرة الدماغ على تخزين الحقائق قد تتقلص نتيجة لعدم الممارسة، وطالبت بضرورة تحسين الفهم الرقمي على كل مستويات المجتمع.